بقلم : سوزن آدمز

إن طريقة تعاملك مع موقف صرفك من العمل، هي الأهم لتخطي الأمر والمضي قدما في مسيرتك المهنية. وحسب رأي كايت ويندلتون، مؤسسة ومديرة شركة (فايف أوكلوك كلب-Five O’Clock Club)، فإن أول تحد تواجهه يتمثل في التغلب على مشاعرك تجاه الأمر. وحتى أولئك الذين لا يحبون عملهم في المقام الأول، يواجهون صعوبة في تقبل حقيقة تسريحهم. وتوضح ويندلتون أيضا بأن الأمر قد يكون في صالح الموظف؛ فقد يحصل على مكافأة مجزية في نهاية الخدمة أو على توصية أو حتى على تعويض بطالة.

وتنصح ويندلتون بمناقشة تعويض نهاية الخدمة على الفور مع مكتب الموارد البشرية، والتشديد على حاجتك إلى مساعدة وخدمات استشارية لإيجاد وظيفة أخرى. ولكن إلى أن تستقر نفسيا، تجنب التحدث إلى أي شخص غير مقرب منك. كما ينصح بالتأني ليومين على الأقل قبل إعلان الخبر، واستخدام عبارات إيجابية مثل: “الآن أصبحت لدي الفرصة لإيجاد عمل أفضل يناسب تطلعاتي”. عليك أيضا أن تكون واضحا في الحديث عن خططك المستقبلية مع الآخرين؛ فإن أبديت مثلا اهتمامك واستعدادك لدخول مجال التسويق بشكل واضح، فقد يدفع ذلك زملاءك وأصدقاءك إلى مساعدتك في البحث عن وظيفة مناسبة.

وإن كنت تملك الكثير من العلاقات المهنية على مواقع التواصل الاجتماعي كفيسبوك ولينكدإن، لا تنس تحديث معلوماتك فورا، وتحديد مجالات اهتمامك وطبيعة العمل الذي تبحث عنه، فذلك يساعد الشركات على إيجادك بشكل أسهل وأسرع.

وتضيف ويندلتون بأن الأمر قد يبدو سهلا، ولكن غالبا ما يتأثر الموظفون بتسريحهم من العمل، ويصبح التحدي الأكبر لديهم هو في المحافظة على ثقتهم بأنفسهم. وقد طورت مؤسسة (فايف أوكلوك كلب) تمرينين من شأنهما مساعدتك على التغلب على مشاعرك السلبية. أولا: ضع قائمة بأهم 25 أنجازا قمت به، ولا مانع من استشارة العائلة والأصدقاء بشأن ذلك، ثم قلص الإنجازات إلى 7 فقط، وصنفها تبعا لمقدار استمتاعك بها. سيساعدك ذلك على تحديد طموحاتك ومواهبك بوضوح.

ثانيا: تخيل شكل مستقبلك الوظيفي، وما الذي تريد تحقيقه خلال سنة من الآن، وبعد مرور 5 و 15 و40 سنة. تقول ويندلتون: “إن مثل هذه التمارين ستضع الأمور في منظورها الصحيح، وتدفعك إلى التفكير بالمستقبل جديا”.

إن الكثير من الموظفين يتعاملون مع قضية التسريح بكثير من الاكتئاب والخوف. وقد يميل البعض إلى تقمص دور الضحية، والبحث بشكل غير منظم أو مدروس عن إعلانات التوظيف الإلكترونية. لكن ويندلتون تنصح بعدم فعل ذلك، مؤكدة على أن أقل من 10% من الباحثين عن عمل يجدون وظائف عن طريق هذه الإعلانات. وبدلا من ذلك، خذ الوقت الكافي لتخطي الأمر والعودة إلى المسار الطبيعي، من خلال الالتزام بعمل النصائح الآتية:

1.    في البداية، قم بإخبار المقربين منك فقط: يتعامل الكثيرون مع التسريح من العمل بغضب، مما يدفعهم إلى التحدث عن الأمر إلى أي شخص. لذلك عبر عن غضبك للأشخاص المقربين فقط.
2.    حدد القصة التي تريد إخبارها للجميع: عليك التوصل إلى أفضل قصة يمكن إخبار الآخرين بها، لتظهر بشكل لائق أمامهم. وحاول إظهار الأمر على أنه غير شخصي، كأن تقول: “أنا أبحث عن عمل آخر منذ أكثر من شهر، وقد سبقتني الشركة بقرار الإقالة”.
3.    ناقش مع مديرك مكافأة نهاية الخدمة: واطلب توفير خدمات استشارية للبحث عن عمل، بالإضافة إلى إظهار الأمر على أنه استقالة اختيارية.
4.    لا تتعجل بإجابة الإعلانات الإلكترونية: تجنب البحث في إعلانات التوظيف الإلكترونية، فهي تعد غير فعالة وتهدر الكثير من الوقت.
5.    قلص نفقاتك: حاول الاحتفاظ بتعويض نهاية الخدمة، وضع خطة بالطرق التي يمكنك توفير المال من خلالها. مما سيساعدك على التركيز في عملية البحث عن عمل.
6.    قم بتحديث بياناتك في موقع لينكدإن: إن تحديد مجالات اهتمامك وطبيعة العمل الذي تبحث عنه، سيساعد على إيجادك الوظيفة المنشودة بشكل أسهل وأسرع.
7.    حدد أهم إنجازاتك: ضع قائمة بأهم 25 إنجازا قمت به، واستشر العائلة والأصدقاء إن احتجت لذلك، ثم قلص الإنجازات إلى 7 فقط، وصنفها تبعا لمقدار استمتاعك بها. ستستطيع عندها تحديد طموحاتك ومواهبك بوضوح.
8.    تخيل شكل مستقبلك الوظيفي: حدد الأمور التي تريد تحقيقها خلال السنوات المقبلة، إذ سيساعدك ذلك على تعزيز ثقتك بنفسك.

فوربس